رضيع بريطاني يحصل على قلب جديد لانقاذ حياته

عمان الأردنية – لندن 3 كانون الأول – أجرى مستشفى بريطاني عملية زراعة قلب لأصغر مريض على قوائم الانتظار، وهو رضيع لم يتجاوز عمره ثمانية أسابيع، ويامل الأطباء خروجه من المستشفى بحلول العام الجديد.
وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، ان الرضيع تشارلي دوثويت، الذي يعاني من متلازمة نقص القلب الأيسر، خضع لجراحة استغرقت تسع ساعات في مستشفى فريمان في نيوكاسل.
وأضافت أن الأمر تطلب إجراء جراحة قلب مفتوح للطفل تشارلي، عندما كان عمره ثلاثة أيام فقط وكان وزنه ستة أرطال (حوالي 5ر2 كجم) في مستشفى الملكة فيكتوريا في نيوكاسل.
وقال الدكتور زدنكا راينهارت، طبيبة القلب في مستشفى فريمان، انه كان “محظوظا للغاية بالنظر إلى حالته وحجمه”.
ويأمل الأطباء أنه ستكون حالته جيدة بما فيه الكفاية لمغادرة المستشفى في العام الجديد.
وكانت دعوات إنقاذ الرضيع دوثويت، قد عمت جيع أرجاء أوروبا، الشهر الماضي، بعد ولادته بعيب خلقي فلم يكن لديه سوى نصف قلب فقط.
وشكرت والدته تريسي رايت العائلة المانحة، لإعطاء تشارلي “فرصة ثانية في الحياة”. وقالت “لقد أعطوا طفلي فرصة ثانية في الحياة، ولهذا سأكون ممتنة لهم للأبد”.