الزعبي: تخفيض رسوم جوازات سفر الغزيين الى مئة دينار

عمان 23 شباط ( بترا)- قال وزير الداخلية غالب الزعبي ان مجلس الوزراء قرر اليوم الخميس تخفيض رسوم جوازات السفر لابناء قطاع غزة والصادرة لمدة سنتين من مائتي الى مئة دينار والجوازات الصادرة لمدة خمس سنوات الى مئتي دينار.
جاء ذلك في الاجتماع الذي عقد اليوم الخميس في مبنى مجلس النواب مع لجنة فلسطين النيابية برئاسة النائب يحي السعود واعضاء اللجنة ، لمناقشة عدد من الامور المتعلقة بابناء قطاع غزة المقيمين في المملكة وخاصة نظام اصدار جوازات السفر المتعلقة بابناء القطاع.
وثمن رئيس واعضاء اللجنة استجابة الحكومة وتقديرها للظروف التي يمر بها ابناء قطاع غزة والذي ينم عن احساس عال بالمسؤولية ، مشيرين الى اهمية تكامل العمل الحكومي والبرلماني لتحقيق الاهداف الوطنية.
وفي بداية اللقاء شكر السعود وزير الداخلية على سرعة استجابته وتعاونه مع اللجنة لعقد هذا اللقاء والذي يعبر عن حجم التعاون القائم بين الحكومة ومجلس النواب والشراكة الحقيقية التي تجسد العمل الديموقراطي بابهى صوره وتعكس حجم شفافية وموضوعية القرارت الحكومية المتعلقة بمستقبل الوطن وابنائه.
وقال وزير الداخلية ان ابناء قطاع غزة مكون من مكونات الشعب الاردني وكانوا على الدوام محل اهتمام ورعاية الهاشميين ، مؤكدا ان انه جلالة الملك عبد الله الثاني يجوب دول العالم للدفاع عن القضية الفلسطينية وايصال صوتهم لمراكز صنع القرار الدولي .
واكد الوزير الزعبي ان مجلس النواب جزءا اساسيا من مكونات الدولة وهو مؤسسة تعبر عن الشرعية الشعبية والدستورية مبينا ان ” المجلس والحكومة بقالب واحد نتشاور معا للوصول الى القرار الرشيد الذي يحقق مصالح الدولة”.
واضاف ان قرار الحكومة برفع رسوم جوازات السفر ليس ترفا وانما حاجة وضرورة وخيارا جبريا تم اتخاذه لنتجاوز هذه المرحلة الصعبة مع عدم المساس بقطاعات اخرى تشكل عصب الدولة، وجاء القرار استنادا الى وعي مؤسساتنا البرلمانية والدستورية جنبا الى جنب مع وعي المواطن الاردني الذي ضحى كثيرا في سبيل بقاء هذا الوطن شامخا وعزيزا وسط منطقة تتقاذفها الفتن والصرعات.
وقال “نحن مع فلسطين ولفلسطين حتى يوم الدين وهذا هو موقفنا الرسمي والسياسي ودولتنا وقيادتنا الهاشمية الحكيمة قومية بالفطرة”.
من جانبهم اشاد اعضاء اللجنة بتعاون الحكومة واستجابتها لتخفيض الرسوم واصفين هذا القرار “بالجريء ” لمساهمته في تخفيف الضغوط المعيشية التي يتعرض لها ابناء قطاع غزة .
كما عرضوا امام الوزير عددا من المطالب والاحتياجات المتعلقة بابناء القطاع وابناء الضفة الغربية حيث تم الاتفاق على عقد عدة لقاءات اخرى للتباحث فيها ووضع الحلول اللازمة لمعالجتها وتلبيتها.
وفي نهاية اللقاء عبر وزير الداخلية عن تقديره لجهود مجلس النواب الرامية الى خدمة الوطن والمواطن عبر ترسيخ وتجذير النهج التشاركي بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.