مالك حداد يوجه نداء للقادة العرب

عمان الأردنية – رحب مالك حداد رئيس الاتحاد العربي للنقل البري بانعقاد القمة العربية في الاردن والتي تأتي ضمن اوضاع وظروف عديدة يمر بها العالم العربي والمنطقة داعيا العلي القدير ان يحفظ قادة الدول العربية وان يسدد على طريق الخير خطاهم لما فيه من مصلحة عربية عليا .
وقال حداد ان الاتحاد العربي للنقل البري ومنذ تأسيسه يتطلع الى وجود عمل عربي حقيقي مشترك لما لهذا القطاع من تأثير كبير يصب في مصلحة كافة الدول العربية ويحقق نجاحات كبيرة في شتى المجالات على غرار الدول الاجنبية التي تولي مثل هذا القطاع اهمية بارزة لما له من ايجابيات اقتصادية واجتماعية تصب في مصلحة الدول من حيث النقل بكافة أنماطه التجارية والسياحية وتنقل الأفراد وننتهز فرصة اجتماع قادتنا في عرين الهاشميين لندعوهم الى تفعيل العمل العربي المشترك خصوصا في قطاع النقل والذي اصبح ضرورة لا غنى عنها .
وبين حداد ان التجارة البينية العربية والحركة السياحية العربية – العربية في حالة ضعف ولا ترقى الى تطلعات واهتمامات الامة بسبب العوائق التي تحول دون تنشيط هذا القطاع الذي يعتبر العصب الحيوي و يربط الدول العربية ببعضها البعض حيث ان القوانين والتشريعات تقف حائلا دون الوصول الى التطلعات التي نرنو اليها بما يخدم مصلحة الامة .
واكد حداد على ان الاتحاد وضع كثيرا من التصورات والخطط القابلة للتطبيق على ارض الواقع من خلال ما توصل اليه الخبراء في مجال النقل البري والاقتصاديين المتخصصين به والمنضوين في الاتحاد العربي للنقل البري الذي سيهم في ايجاد دفعة حقيقية كبيرة للاقتصاد العربي – الغربي وزيادة التبادل التجاري وحرية وسهولة تنقل البضائع والافراد بين الدول العربية الامر الذي يعني حجر اساس في السوق العربية المشتركة في قادم الايام وقد وضعنا نصب اعيننا خدمة الامة العربية وازدهارها وتقديم الخدمات وفق اعلى معايير الدقة والامان والاحتراف حيث باشرنا في محاولة وتأسيس كلية متخصصة في مجال النقل البري على الاراضي الاردنية وبمكرمه مشكوره من الحكومة الاردنيه وتكون مهمتها تطوير اداء العاملين في قطاع النقل البري لكافة العاملين في هذا المجال في الوطن العربي والوصول بهم الى اعلى معايير السلامة العامة وتطوير المهارات والاداء الامر الذي سينعكس ايجابا على حركة النقل من حيث تدريب أفضل للسائقين والتقليل من نسب الحوادث المرورية ومراقبة الحافلات والشاحنات خلال مسيرها وتبسيط اجراءات العبور بالتنسيق مع الجمارك والمعابر العربية وتقديم خدمات ذات جودة عالية المستوى تلبي طموح الجميع .
واوضح حداد ان اتحاد النقل البري العربي يتطلع الى قادة الدول من اصحاب الجلالة والسمو والرؤساء الى مزيد من الدعم التشريعي والقانوني الذي يسهم في رفعة هذه الامة اقتصاديا واجتماعيا حيث ان حركة النقل البري بحاجة الى اراداة الدول في ازالة كافة المعيقات وتبسيط الاجراءات وتسهيل حركة التنقل ودعمها من خلال الاعفاءات الضريبية والجمركية وهو ما يعتبر انجازا عربيا من شأنه المساهمة ايجابا في رفعة كل الدول العربية وازدهارها واننا في الاتحاد العربي للنقل البري العربي نضع كافة امكاناتنا تحت تصرف قادتنا وكذلك تحت تصرف مخرجات القمة في هذا الشأن من خلال تشكيل لجنة متابعة مع كافة الاقطار العربية .
واختتم حداد حديثة بالافتخار بجلالة الملك ونظرته العربية الشاملة في جمع قادة الامة العربية في الاردن ضمن مؤتمر القمة العربية وهو الحدث الابرز والاكثر حضورا على مستوى القادة وهو ما يعبر عن المكانة الكبيرة لجلالة الملك وللاردن داعيا العلي القدير ان يحفظ جلالة الملك والقادة العرب وان يسدد على طريق الخير خطاهم . وكالات